المغرب يفشل في شراء الغاز من إسبانيا و نيجيريا وشتاء بلا غاز كبوس المغاربة!؟


بعد قطع العلاقات الدبلوماسية وقطع أنبوب الغاز المار بين الجزائر واسبانيا عبر المغرب واستبداله بأنبوب “ميدغاز” إلى حد الساعة لم تجد المغرب بديل للغاز الجزائري فهناك اخبار تقول ان المغرب قد يتستنجد بإسرائيل أو نيجيريا أو اسبانيا لتعويض الغاز الجزائري ولكن في الحقيقة الخيار “الاسباني و النيجيري “غير وارد ومن المستحيل تحقيقه حاليا بفضل عدة عوامل لها علاقة بالاتفاقيات الجزائرية مع اسبانيا وكذلك مع نيجيريا
فشراء المغرب للغاز الجزائري عبر إسبانيا غير ممكن عبر أنبوب المغرب العربي حسب ما كشفه مصدر رفيع المستوى في سونطراك ،حيث يتطلب ذلك أموالا والكثير من الوقت، ما يعني أن جاهزيته لن تكون قبل الربيع القادم وهذا ليس في صالح المغرب خاصة أنها عقدها مع الجزائر ينتهي في شهر أكتوبر المقبل والمغرب تحتاج الغاز في الشتاء وليس في الربيع وأما في ما يخص مشروع أنبوب الغاز بين نيجيريا و اوروبا فكل الاحتمالات والمعطيات تقول إنه سوف يمر عبر الجزائر بحكم العوامل التقنية وكذلك تكلفة المشروع وقرب المسافة ودون نسيان العامل الدبلوماسي ف قوة العلاقات الدبلوماسية جد قوية وعميقة بين الجزائر ونيجيريا مقارنة مع العلاقة النيجيرية و المغربية .
وعليه المغرب فأمام احتمال واحد واخير وهو الاستنجاد بالغاز الإسرائيلي وذلك بحكم العلاقات الدبلوماسية المغربية الإسرائيلية خاصة بعد التطبيع وخيانتها للأمة العربية والقضية الفلسطينية من أجل الضغط على الجزائر ولكن للاسف المغرب هو من يضغط على نفسه اليوم خاصة بعد تطبيعه مع اسرائيل حيث أصبح المغرب معزول دبلوماسيا واقتصاديا و حتى طاقويا بسبب دبلوماسيته المتهورة التي سقطت في فخ اتفاقية مفخخة بطلها ترامب و نتنياهو اللذان خدعا ملك المغرب قبل شهور قليلة من مغادرتهما للحكم لينصدم اليوم نظام المخزن المغربي المطبع و المغفل بإدارة أمريكية و إسرائيلية جديدة منشغلة بمشاكلها الخاصة متجاهلة المغرب الذي أصبح معزول دبلوماسيا واقتصاديا بل وحتى طاقويا نتيجة صفقة التطبيع مع إسرائيل مقابل الاعتراف الامريكي بالصحراء المغربية لضغط على الجزائر !؟


Like it? Share with your friends!